» رسالة الوصايا الثلاث للأستاذ عبد الوهاب حسين  » التحالف من أجل الجمهورية : بيان التطورات  » كلمة للأستاذ عبد الوهاب حسين على منصة ميدان الشهداء ( دوار اللؤلؤة )  » مداخلة الأستاذ عبد الوهاب حسين في الندوة المشتركة  » رسالة الود والرحمة من الأستاذ عبد الوهاب حسين إلى شعب البحرين  » بيان مشترك :موقف "التحالف من أجل الجمهورية" من تحركات مجموعات شباب 14 فبراير  » تنبيه من الأستاذ عبد الوهاب حسين  » مداخل للأستاذ عبد الوهاب حسين  » رسالة قصيرة للأستاذ عبد الوهاب حسين  » كلمة الأستاذ عبد الوهاب حسين في دوار الشهداء  



01/07/2010م - 7:48 ص | عدد القراء: 1446


بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على سيدنا ونبينا محمد وأهل بيته الطيبين الطاهرين وأصحابه المنتجبين الأخيار
صُدم العالم أجمع بالهجوم الهمجي للكيان الصهيوني على أسطول الحرية الذي كان على متنه مجموعة من الناشطين المدنيين العزل من مختلف جنسيات العالم والمتوجه إلى غزة بهدف فك الحصار الظالم وغير الإنساني عليها، وإيصال المساعدات والمؤن إلى الشعب الفلسطيني المظلوم . وقد أسفر الهجوم الهمجي عن وقوع عشرات الشهداء والجرحى، وهو مما يكشف عن الوجه الحقيقي القبيح للكيان الصهيوني الغاصب لفلسطين العزيزة والداعمين له .


وتيار الوفاء الإسلامي إذ يدين بشدة الممارسة المشينة التي قام بها الكيان الصهيوني ضد أحرار العالم المتضامنين مع الشعب الفلسطيني، ويحي كافة المشاركين في الحملة الإنسانية التضامنية على أسطول الحرية، فإنه يرى في تصرفات الكيان الصهيوني مع أسطول الحرية وفي تصريحات كبار قادة الكيان الغاصب التي هددت بمهاجمة أي قوافل أخرى قادمة، بأنها تكشف بما لا يدع مجالا للشك عن حجم الضعف الذي وصل إليه هذا الكيان وتؤشر إلى زواله من الوجود، بعد أن فرضت دول الممانعة، وحركات المقاومة، وشعوب العالم، معادلة التوازن الجديدة، والذي صار فيها محور الممانعة الطرف الأقوى، ولم يعد للكيان الصهيوني وحلفائه الكلمة الفصل ـ كما كان في الماضي ـ وثبت بالتجربة صواب خيار المقاومة وفاعليته .
وتيار الوفاء الإسلامي يدعو بهذه المناسبة الدول العربية إلى سحب مبادرة السلام العربية، وتقديم الدعم والمساندة الشاملة لخيار المقاومة، وفي حال عدم سحب الدول العربية لمبادرة السلام العربية، فإنه يدعو حكومة البحرين للإنسحاب منها، ويدعو كافة الشعوب العربية والإسلامية لإعلان رفضها التطبيع مع الكيان الصهيوني ومساندنتها الشعب الفلسطيني وتقديم كافة أشكال الدعم المادي والمعنوي لخيار المقاومة وإظهار التضامن مع الشعب الفلسطيني والأحرار المشاركين في أسطول الحرية وغيرهم من أحرار العالم الذين يقفون على خط المقاومة ضد الكيان الصهيوني، ويثمن عاليا دور تركيا حكومة وشعبا، ويدعو إلى توحيد الصفوف عربيا وإسلاميا وتجاوز الخلافات السياسية والمذهبية بهدف المواجهة الجادة للكيان الصهيوني الغاصب لفلسطين العزيزة واسترداد الحق الثابت للشعب الفلسطيني المظلوم .
وفي الختام : يجدد تيار الوفاء الإسلامي تعازيه الحارة إلى أسر الشهداء الأبرار الذين سقطوا على متن أسطول الحرية، وإلى الشعوب التي ينتمون إليها، وإلى شعوب العالم الإسلامي أجمع، ويعلن عن تضامنه مع الجرحى وأسرهم،ويدعو كافة أبناء الشعب البحريني إلى التفاعل الإيجابي مع هذه القضية المهمة بالمشاركة في مختلف الفعاليات التي ستنظمها القوى والتيارات الوطنية .
صادر عن : تيار الوفاء الإسلامي .
عصر يوم الثلاثاء .
بتاريخ : 17 / جمادى الثانية / 1431هج .
الموافق : 1 / يونيو ـ حزيران / 2010م .